الجمعة , ديسمبر 13 2019
الرئيسية / رسالتنا التدريبية

رسالتنا التدريبية

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

 

# التعريف بالدكتور فادي الكيالي

  • دكتوراة طب وجراحة العيون – إختصاصي ممارس 
  • إستشاري الطب التكميلي  ( جامعة كريفوي روغ للطب التكميلي بالتعاون مع جامعة دنيبروبتروفسك الطبية- أوكرانيا  / جامعة بكين للطب الصيني- الصين بالتعاون مع جامعة دنيبروبتروفسك الطبية- أوكرانيا  / أكاديمية سو جوك- موسكو بالتعاون مع جامعة دنيبروبتروفسك الطبية- أوكرانيا  ) منذ 1997 و معتمد من جامعة القاهرة و من اتحاد الجامعات العربية.
  • إستشاري الصحة النفسية – معتمد من جامعة القاهرة و من اتحاد الجامعات العربية.
  • مؤسس علوم الأنوار الروحانية SPIRITUAL LIGHTS منذ 2005
  • مدرب دولي معتمد من مؤسسة البرانيك هيلينغ العالمية منذ 2006
  • ممارس العلاج بالإبر  الكورية منذ 1997
  • ممارس العلاج بالإبر الصينية منذ 1998
  • ممارس برمجة لغوية عصبية منذ 2005 ( المركز الكندي)
  • مدرب في تقنيات البندول العالمي و البندول الفرعوني منذ 2005
  • عضو في أكاديمية السو جوك العالمية في موسكو 
  • عضو في مؤسسة البرانيك هيلينج العالمية
  • عضو في المجلس العربى للدراسات العليا والبحث العلمي 

# لقد تم تسجيل الأبحاث الخاصة في علوم الإستشفاء و الصحة النفسية من منظور طاقي , في المكتبة الوطنية الأردنية و المطبوعات و النشر في الأردن , وأخذ رقم براءة الطبع و النشر بإسم ” الجسد و النفس و الروح من منظور طاقي” رقم الأجازة المتسلسل لدى دائرة المطبوعات والنشر : 1212\4\2007 , رقم الأيداع لدى دائرة المكتبة الوطنية : 1103\4\2007

# مؤلف علم جديد في طب العيون , مسجل عالمياً في علاج أمراض القزحية الأمامية, عبر إستخدام المحفزات الحيوية, و هي أول دراسة في العالم بهذا الخصوص, وضع العمل في كتاب إسمه ” New cure for endogenous anterior uveitis by using probiotic subalin” و تم نشره عبر شركة LAMBERT للنشر الأكاديمي – ألمانيا. و يتم بيع الكتاب في جميع دول العالم و عبر جميع المكتبات العالمية.

https://www.amazon.ca/endogenous-anterior-uveitis-probiotic-Subalin/dp/3330000325

https://www.lap-publishing.com/catalog/details//store/tr/book/978-3-330-00032-2/new-cure-for-endogenous-anterior-uveitis-by-using-probiotic-subalin

 

 

رسالتنا التدريبية :

نسعى بإذن الله إلى النهضة بالشباب العربي بطريقة فعّالة, و حضارية, وذلك عبر تقديم البرامج التي تؤهلهم إلى فهم أنفسهم و الحياة بالشكل السليم, و الذي لا يخرج أبداً عن أصول الشرع و الأخلاق الحميدة و العلم التطبيقي و النظري. حيث تهدف جميع برامجنا إلى تطوير جميع مرتاديها بالشكل العلمي و العملي, و بث الروحانية في جميع الأعمال في الحياة.

فإذا كنت تبحث عن حياة صحية – معرفة روحانية – سعادة و سلام و إستنارة حقيقية ؟

أو كنت تبحث عن السلام الداخلي و الإرتقاء الروحاني و التقرب إلى الله عز و جل؟

أو كنت ترغب في فهم روحانيات الإسلام والأديان السماوية؟

أو كنت ترغب في فهم كتب علماء المسلمين العميقة؟

أبحر معنا عبر العلوم وتطبيقاتها العملية نحو مستقبل مشرق , لنتعرف معاً على أساليب الاستنارة الروحانية , بالطرق العلمية الحديثة , والتي أعيد اكتشافها و تفعيلها اليوم بأسلوب علمي متطور , وأدخلْ معنا لتعيش في عالم مليء بالجمال و النورانية و التناغم مع الحياة , و ذلك من خلال برامجنا الروحانية النظرية و العملية , البسيطة في الفهم والتطبيق , بانسجام مطلق مع العلم والأعراف والقيم والأخلاق والثوابت الدينية, بالأدلة و البراهين, و طرق الشرح المنطقية السليمة و البسيطة.

هذه البرامج يستفيد منها جميع الراغبين بالتطور و الإستنارة من جميع الأعمار بكل سهولة ويسر.

مقطوعة تشرح الدورات النورانية:

من عرف ما يعلم عظم عليه ما يجهل، فالملكوت احتواءات ودوائر ، وكله في أفلاك سائر، فالعالم في دائرة الحقيقة، والعلم حقيقة الحقيقه، والعليم أَحَـقَّ الحقيقه، والبرزخ وعد الحق، والنار أمر الحق، والجنة نور الحق، والخلود حقيقة الحق، والحق في دائرة الحق ، وما بعده فالله أحق، فلا تنتظر إنقلاب الدوائر ، فالعمل مرهون بالأوامر، ولا تفقد الأمل، فبحول الله تصنع القدر، نفذ أمره دون الإختيار، وتمعن في حوادث الأقمار، واستسلم للعزيز الجبار، يوم تنكشف الحجب، وتوزع الكتب، وينقلب الحال، فلا شيء محال، فالأعمى بصير، والبصير ضرير، والشفيع نذير، والنذير منير، والمنير سفير، والسفير سراج، والسراج نار، والنار نور، والنور ماء، والماء حياة، والحياة زمن، والزمن استغفار، والاستغفار رجاء ، والرجاء سجود ، والسجود وصل، في الموت إكتمل، فالأمر جلل، والرزق عمل، فاغتنم الغنائم، ولا تمشي في الدمائم، إعمل لغدك تلقاه، واعمل لآخرتك وانساه، فالحق عند الحق لا يضيع ، والخير محفوظ مهما كان وضيع، فإقرأ المستور ما بين السطور، وتعرف على الطريق قبل العبور، ادخل في دوامات الصدور، وحكم القلب الذي يدور، وإعلم أن اللوح في الأصل فيك محفور، وأنك مهما اخترت فأنت مجبور، فإخترق الخوارق دون الحوارق، ولا تنسى النور البارق، أو تغفل عن الحد الغارق، حتى لا تعلق في العوالق، فلن يختلف الفرق أو الفارق، إفهم كلامي ولا تستغرب، وتمعن بقولي ولا تستعجب، فالسر فيك إن أنت هممت، وأن تسمع قلبك إن كنت فهمت.

التعريف بـ دوراتنا التدريبية:

إن دوراتنا هي عبارة عن برامج ثقافية و تعليمية, تتحدث عن علوم الطاقة و الروحانيات, عن أصولها العلمية و كيفية الإستفادة منها بالشكل العملي في الحياة, تقوم هذه البرامج بالإرتقاء بالعقل البشري, و الفكر الإنساني, لتعطي أفضل أداء جسدي و نفسي و روحي لجميع روادها, يتم تقديمها من خلال دورات مكثفة و تعاليم كثيرة, نظرية و عملية, حيث تنفرد دوراتنا بإسلوب نظري مميز من خلال مواضيعها المميزة, و أسلوب عملي فعّال من خلال تدريباتها العملية الفعالة و البسيطة, و التي ترفع من قيمة الوعي البشري بكل تلقائية, و ترفع من الأداء الجسماني الحيوي بكل فعالية, و ترفع من الإستنارة الروحانية عبر تأملات نورانية عميقة و متطورة, تطور كل مرتادينها بالشكل الراقي, كما و تتميز دورات النور بنشر الثقافة السليمة في فن التآلف في الحياة, و التعايش في جميع طبقات, و التناغم في المجتمع.

إن تعاليم دورات النور تقدم بشكل موثق علمياً و دينياً, في جميع مواضيعها, التي جرى فيها البحث و التحقيق خلال سنوات طويلة, من أجل الوصول إلى علم سليم, يقوم بالفعل بإيصال جميع روادها إلى الاستنارة الكاملة بإذن الله.

إن منهج  دوراتنا  يقوم على شرح أدق التفاصيل في علوم الطاقة و فكر الحياة الإنسانية و العلوم الروحانية بشكل علمي و عملي بسيط, و توضحه لنا من منظور إسلامي و علمي و فكري منطقي, كما و تعمل على تصحيح فلسفة و فكر روادها في الحياة, وتكشف لهم حقائق كانوا يجهلونها من قبل, و تمدهم بحقائق جديدة لم يكونوا يتوقعونها من قبل.

من خلال دورات النور المكثفة يصل الرواد إلى شروحات تفصيلية عن فكر روحانية العبادات, و كيفية أدائها بالشكل السليم و بكل قيم الخشوع في الحياة , و ما يتشابه من العبادات مع الأديان الأخرى. كما و يتم تعليم الفنون و القدرات الروحانية التي غابت عن أغلب البشر اليوم, كما و تشرح للجميع أصول تدبر القرآن و السنة و جميع الأعمال و معانيها و مقاصدها الظاهرة و الباطنة في الحياة.

الفائدة :

هذا ما سيدفع المتدربين و بكل تلقائية إلى التخلي عن جميع العادات المسيئة للذات, و التخلي عن جميع الأفكار الغير سليمة و المغلوطة و البالية, و التي طالما اصابتنا بالألم وعدم التقدم, فتضعنا التعاليم الجديدة في طريق الانطلاق بشكل تلقائي نحو الازدهار و التطور و النجاح, وتفتح معها الفكر, و الفهم, و التفهم العالي لجميع أمور الحياة ومراحلها, فتصبح الحياة كالكتاب المفتوح, ليؤدي ذلك و بشكل سهل و سريع إلى الوصول إلى أرقى الأعمال التطبيقية بالشكل السليم, و تنتج من خلالها الطف الأفكار الإيجابية, لنبقى دائماً في تفاؤل, مهما حدث من ظروف حياتية, و نبدأ بعد ذلك للنظر إلى كل محنة على أنها منحة من رب العالمين.و من الأمور الهامة جداً في حياة رواد دورات النور هو تعلم الوصول إلى الشعور بلذة العبادات التي يقومون بها, حيث يؤهلهم ذلك لأن يستشعرون بلذة الحياة, حيث أن هذه التعاليم تبعث في المشتركين السكينة, و الفهم الراقي في أصول التعاملات, بحيث يصبح الرواد يتعاملون بإيجابية دائماً مع الآخرين, هذه الإيجابية ستدفعهم و بكل تلقائية في التخلى عن عادات العبادات من غير حضور القلب و الروح, أو بلا تدبر, كما يعيشها أغلب البشر اليوم, و ينطلقوا نحو التحلي بروح العبادة و حضور القلب و الروح و التدبر و الفهم السليم لحكمة الوجود.

تأكيدات:

إن دوراتنا تدعو إلى الاستنارة و التعلم في جميع المجالات العلمية والحياتية والدينية, لتضع روادها في أوج الاستنارة الروحانية, و الإنتباه, و التفكر بجميع أنواع العلوم.

فالعلم دائماً و بجميع أشكاله يدعو إلى النور, والنور هو الذي يعطي إستنارة التطوير الذاتي, الجسدي و النفسي و الروحي, و يزيد من الوعي والمعرفة الإنسانية و التطور العام.

ا إن  دوراتنا  لا تتبع لأي طائفة, و لا لأي فرقة أو فئة, و ليس لها اي اهداف سياسية ظاهرة او مخفية, وهي غير منحازة لأحد و لا  لأي طائفة أو تيار سياسي, بل هي دورات تدريبية مستقلة و معتدلة, مبنية على العلم, و تتبع الوسطية الفكرية, تقوم على تعليم علوم النور و أساليب الحياة السليمة و الأسرار الروحانية بأسلوب علمي جداً و بطريقة فكرية بسيطة و جديدة , تعطي المتعة و العلم و الفهم السليم للمتدربين.

إن الأساس في التعاليم التي نقدمها يرجع دائماً بدليل من القرآن و السنة, و الكتب العلمية العالمية الموثوقة, كما وأن المنطق التعليمي في الدورات منطق مجرد, و مفتوح, يقوم على توسيع المدارك الفكرية لجميع المتدربين, و يفتح لهم آفاق التفكير السليم بشكل جديد.

كما وأن المعلومات المطروحة تصدر بشكل و إسلوب عصري بسيط, مليئ بالمعرفة بالعلم والدين, لكي تستسيغه جميع العقول, فهو معد لجميع الفئات المختلفة في المجتمع و لجميع الأعمار.

 

Powered by WebEx-It ELBOUAZIZI